الهروب من الواقع

من كتابة
shahd-8

شاركوا المقال

مرحبا جميعا. اليوم سأتحدث عن الهروب…

الهروب…

نلجئ دائما للهرب عندما لا نستطيع مواجهه الواقع، أو عندما يصبح الواقع مؤلمًا فنلجئ للهروب.

وعلى الأغلب، يكون الهروب عن طريق النوم، فننام لأوقات طويلة دون الرغبة في الاستيقاظ، رغم علمنا أن الهروب ليس هو الحل.

والحل هو المواجهة، إلا أننا نفضل الهرب عن المواجهة.

Nature

حسنًا، يوجد أنواع كثيرة للهروب.

ليس الهروب بالنوم فقط، يوجد الهروب بالعزلة، التأجيل المستمر للمواجهة أو اتخاذ قرارات مهمة، التدخين، تعاطي المخدرات، الخيال وغيرها …. 

ويختار كل شخص فينا طريقة هروبه، لكن الهروب ليس حلًا.

مهما كانت طريقة هروبك، فيجب أن تتوقف وأن تواجه ما تهرب منه. فالواقع هو الواقع ولا يوجد شئ سيتغير بهروبك.

فقط واجهه مهما كانت الصعوبات، فعندما ينتهي الأمر الذي تهرب منه ستجد أنك أصبحت مرتاحًا وستجد أيضا إن لم يكن هناك داعي للهرب من الأساس!

*تم اضافة تعديلات بسيطة من فريق حزر فزر

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


التعليقات

للتعليق، إنشاء اختبارات، كتابة مقالات، والعديد من المفاجئات، اشتركوا من هنا!

اترك تعليقا

2 تعليق

  1. اسفه يا رفاق علي تلك الأخطاء في الواقع لم تكن هناك تلك الأخطاء قبل النشر لقد ظهرت بعد نشر المقال
    حسنا هذا لا يهم اسفه يا رفاق 👈👉😣

أكثر المقالات قراءة

إختبارات شائعة