اكتشفوا 11 علامة تدل على إن كان لأحدهم كراش عليكم، وتحولوا لحرّيفين في التقرب منهم معي 🔥

7azarfazar-picture
من كتابة

شاركوا المقال

هل تساءلتم يومًا إن كان هناك شخصاً ما يفكر بكم؟ أو هل احترتم في تفسير نظرة أي شخصٍ لكم؟

نحن نحتار دوماً بالتحليل سواء كانت بعض النَظَرات هي نابعة من الاهتمام والتفكير بنا أم أنها مجرد نظرات عادية، وفي أغلب الأحيان نحن لا نعرف كيف نقرأ الإشارات التي يرسلها إلينا أي شخص لتكشف لنا إن كان يهتم ويفكر فينا أم لا. لذا، دعونا نتعرف على بعض العلامات التي يمكن ملاحظتها وأكيد ستساعدكم على معرفة إن كان هناك شخصاً ما يفكر فيكم أم لا، وهذا من وجهة نظر العلماء ومن خلال تجارب حياتية.

أهم العلامات التي تدل على أن شخص يفكر فيكم:

هناك عدد كبير من العلامات أو الإشارات التي يمكن أن تدل على أن شخصاً ما يفكر فيكم ومنها:

1. النظر الدائم أو إطالة النظر إليكم 🕵👀❤

ستلاحظون على الشخص الذي يميل إلى التفكير بكم بأنه يتبعكم بنظراته أينما كنتم 👀، لذا لاحظوا دومًا عيون الناس، فهي المرآة لمكنونات صدورهم 💙.

2. البحث عن الأسباب للإلتقاء بكم 💁

ستجدون الشخص المهتم بكم يبحث عن الأسباب لكي يلتقي بكم، وحتى أنه يمكن أن يختلق تلك الأسباب لمجرد أن يراكم لبعض الوقت 👤

3. الإبتسام عند تواجدكم 💋

يميل الشخص إلى أن يَظهَر أمامكم بالوجه المبتسم وهذا لأن رؤيتكم ستُدخل السرور إلى قلبه غالبًا، كما أنه لن يحب رؤيتكم إلا سعداء، فأكيد سيسعى إلى إسعادكم ورسم البسمة على وجوهكم أنتم أيضاً 💖💖

4. التواصل الدائم 🤳🗯

يسعى المُهتَم للتواصل معكم عن طريق الإتصال بكم بأي طريقة، سواء بمكالمة أو عبر وسائل التواصل.

5. التّتبُع 🙇

يقوم الشخص الذي يفكر بكم بتّتبعكم وتتبع أخباركم، ويمكن أن يتم ذلك من خلال متابعة حساباتكم على مواقع التواصل الإجتماعي مثل الفيسبوك، وإلى المبادرة بالإعجاب والتعليق أحياناً.

6. التقليد 👯

يميل هذا الشخص غالبًا إلى تقليدكم سواء كان في طريقة الكلام أو حتى الأفكار، وهذا يكون لمحاولة الإقتراب منكم أكثر.

7. الإهتمام والإقتراب من أصدقائكم المقربين 💅❤

يفعل الشخص هذا لأنه يتيح له الإلتقاء بكم أكثر، ويوفّر له سهولة بمعرفة أخباركم والإجتماع بكم.

8. الميل بجسده نحوكم 👥

عند تواجدكم، هذا الشخص غالبًا ما ستجدوه يميل بجسده أو بساقيه نحوكم.

9. التذكر الدائم لكم 😻

ستجده يذكركم دائمًا في أحاديثه وفي مختلف جلساته، وحتى إن كنتم متغيبون عن هذا المكان الذي هو فيه، وهذا يدل على أنكم تسيطرون على الجزء الأكبر من تفكيره.

10. العاطفية بشكل زائد 🙍

تظهر تلك العلامة أو تلك الإشارة غالبًا عندما يكون الإهتمام متبادلاً! فعندما يكون الشخص الذي تفكرون به في حالة مزاجية سيئة مثل أن يكون حزيناً أو غاضباً مثلاً، فأنتم ستنتابكم أنواع من مشاعر الحزن، القلق، أو التوتر أيضًا دون أن تعرفوا السبب أو مصدرها.

11. ورود الشخص دوماً في أفكاركم 🙇

عندما تفكرون أنتم في شخصٍ ما دوماً ومن دون سبب، فهذه علامة على أن هذا الشخص يفكر فيكم أيضًا.

والآن، كيف تستطيعون التقرب من شخص ما؟ 😔

إذا كنتم تسعون لأن تتقربوا من شخصٍ ما، حاولوا المحافظة على مجموعة من الإجراءات وهي:

  • الإهتمام بمظهركم دوماً على أن يكون أنيقاً، فإن العامل الأول الذي يراه الآخرين هو مظهركم الخارجي 😻.
  • حُسن الحديث مهم جداً، فيجب عليكم الإهتمام بطريقتكم في الحديث وعلى كلماتكم بأن تكون مؤثرة وتدل على عِلمكم وثقافتكم 🗣.
  • العفوية عامل أساسي، فيجب أن تحافظوا على تلقائيتكم ويجب أن تكون تصرفاتكم طبيعية 100%، فغالبًا ما ينفُر الناس من التصنع 🤖.
  • اعملوا على لفت نظر الشخص إليكم بطريقة سلسلة وغير مبالغ فيها، وهذا حتى لا تحصلوا على نتائج عكسية 💁.

من الناحية العلمية:

علميًا، من المفترض أن يتبع هذا الجزء نوعاً من العلوم يسمى “علم الباراسيكولوجي”، علم ما وراء الطبيعيات، أو علم الخوارق. ومن المعروف أن هذا النوع من العلوم هو عِلم يعتمد على الحدس أو الشفافية ولا يعتمد على القوانين الثابتة، لذا فإن نتائجه هي نتائج احتمالية تختلف من حالةٍ إلى أخرى.

يفسِّر هذا النوع من العِلم فكرة معرفتكم بأن شخص ما يفكر بكم من بين كل الآخرين في المحيط على أنه نوعٍ من الشفافية أو الروحانية، والتي تختلف من شخصٍ لآخر، فنجدها عند البعض عالية ويكون أسهل عليهم إكتشاف أفكار الآخرين بشكلٍ أسرع، وعند البعض تكون أقل مما يصعّب عليهم تلك المهمة.

يرى هذا النوع من العلوم أنه للعمل على زيادة القدرات الخارقة أو الغير حسيّة، يجب العمل على تنمية النقاء الروحي والصفاء الذهني مما يساعد على إصلاح النفس والوصول إلى اليقظة الروحية، وهناك ثلاثة أنواع من “القدرات الفوق حسية” وهي تتمثل في:

  • التخاطر وهو يعني قدرة العقل على التواصل أو الإتصال بعقول الآخرين والتعرف عليها.
  • الإستبصار وهو يعني قدرة الشخص على رؤية الأشياء الغير محسوسة.
  • التنبؤ وهو يعني القدرة على تحديد أشياء مستقبلية بناءً على مجموعة من العوامل.

بشكلٍ عام، فإن نظرية هذا النوع من العلوم تلخّص في جُملة وهي: “أنت تؤثر وتتأثر بمَن حولك من خلال مسارات فكرية وذهنية”.

فيما يخص الناحية العلمية في تلك القضية وهو “علم الباراسيكولوجي”، فإنه نوع من العلوم غير التقليدية والغير مُعترف بها من قبل العلماء، وهذا لأن العلماء ينظرون إلى التجارب على أنها لا تخضَع للمبادئ العلمية ويطلقون عليها لقب العلوم الزائفة.

لا تنسوا أن تخبروني بالتعليقات عن رأيكم بمقالي! 😇

وللمزيد من التجارب المميزة إليكم اختبار الجانب الظاهر والخفي واختبار عدد اشباهك!

*تمت إضافة تعديلات بسيطة من فريق حزر فزر

خصومات خاصة للأصدقاء

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


التعليقات

للتعليق والتفاعل مع الأصدقاء، اشتركوا من هنا!

اترك تعليقا

أكثر المقالات قراءة

إختبارات شائعة