قلب محارب بحقّ! اكتشفوا السّرّ المؤثّر وراء غياب عبدالله من سعودي ريبورترز

من كتابة
نيكول الطويل

شاركوا المقال

خلف الضحكة التي لم تفارق وجهه، معاناةٌ دامت طويلًا.

معاناةٌ تعمّد إخفاءها وعدم إظهارها لأحدٍ، وأكمل مسيرته مع أخيه في نشر الفرح وزرع البسمة على وجوه الجميع. 

معاناةٌ لم تمنعه من التوقّف، بل كانت مجرّد مطبّ في طريقه الذي يضيئه نور التفاؤل والأمل، ليعلمّنا أهمّ دروس الحياة.

إنّها قصّة مرض عبدالله سعودي ريبورترز التي اكتشفناها في وثائقي مليء بالمشاعر نُشِرَ مؤخرًا على قناة التوأم الشهير.

1. بدايةً… ماذا حصل مع عبدالله؟

في يومٍ من الأيّام، ومنذ أكثر من عشر سنوات، ذهب عبدالله مع عائلته إلى أحد المطاعم لتناول العشاء وسط أجواءٍ يسودها الفرح. 

لكنّ هذه الأجواء لم تدمْ طويلًا، إذ أُغميَ على عبدالله فجأةً، علمًا أنّه لم يكن يعاني من أيّ مشاكل صحيّة مسبقًا.

فذهب به والده إلى المستشفى معتقدًا أنّه مجرّد عارض بسيط، ليتفاجأ بالحقيقة الصادمة عن مرض عبدالله سعودي ريبورترز: عبدالله يعاني من فشل القلب.

2. وبدأت رحلة العلاج…

استمرّت رحلة العلاج من مرض عبدالله سعودي ريبورترز حوالى عشر سنوات من دون أن يعلم بأمرها المتابعون، إلى أن جاء الوقت الذي استُنفدَت فيه جميع الحلول الطبيّة والعلاجيّة…

في هذه اللحظة، عرفت عائلة عبدالله أنّ حالته أصبحت حرجةً وبات وضعه خطيرًا، لدرجة أنّه في حال لم يتمّ التدخّل جراحيًّا، كان، وللأسف، مصيره الموت بنسبةٍ وصلت إلى 100% في خلال أسابيع أو أشهر بالكثير.

3. حياة أو موت في مرض عبدالله سعودي ريبورترز

اللحظات الأخيرة قبل خضوعه للعملية الجراحية كانت الأصعب بالنسبة للأب، فهل سيكون هذا اللقاء الأخير بينهما؟ هذا ما كان يدور في رأسه.

ودخل غرفة العمليّات… ليخرج منها على قيد الحياة وبصحّةٍ جيّدة! 😍 فقد تكلّلت العمليّة بالنجاح، وكان التبرّع بالأعضاء سببًا لإنقاذ حياة عبدالله. لكن لم ينتهِ الأمر هنا!

4. سبب إنقاذ حياته… مرّةً أخرى

بسبب مرض عبدالله من سعودي ريبورترز، كان جهاز تنظيم ضربات القلب يرافق عبدالله دائمًا بعد العمليّة الجراحيّة، وكان يصعقه بقوّة إن حصلت أيّ مشكلةٍ في القلب.

ولأنّ المرح والحيويّة جزءٌ من هويّة عبدالله، كانت تزيد ثقته بنفسه إن مرّت فترةٌ طويلةٌ من دون أن يشعر بأيّ عوارض أو يواجه أيّ مشاكل، فينسى أنّه مريض، ويقوم بما لا يجب عليه القيام به، مثل لعب “حرامي وبوليس”. 

فقد لعب هذه اللعبة مرّةً مع أخيه عبدالعزيز، وبدأ قلبه ينبض بقوّة إلى أن أُغميَ عليه… مجدّدًا.

أعادت هذه اللحظة إلى ذاكرة عبدالعزيز مشهد إغماء أخيه في المرّة الأولى. وكان الأمر صعبًا جدًّا بالنسبة إليه حتّى أنّه شعر حينها بالذنب لأنّه لعب هذه اللعبة مع أخيه.

فقد عانى عبدالله كثيرًا في ذلك اليوم، وأدخلوه إلى قسم الطوارئ. والجهاز هو من أنقذ حياته. عندها أدرك عبدالله تمام الإدراك أنّه يعاني من مرضٍ قد يقتله في أيّ لحظةٍ، وأنّه يجب عليه أن ينتبه لكلّ خطوةٍ يقوم بها.

5. شهران في المستشفى بعد مرض عبدالله سعودي ريبورترز!

استيقظ عبدالله في المستشفى ووضع يده على صدره، ولم يجد الجهاز الذي رافقه طويلًا…

أمضى شهرين في المستشفى، وكانت الخطوة التالية التي يجب أن يقوم بها هي أن يمحيَ فترةً دامت 12 سنةً وأن يتحرّك مجدّدًا ليقوّيَ العضلات التي ضعفت في الفترة التي أمضاها في المستشفى.

إنّه فعلًا قلب محارب! محاربٌ خاض حربًا وخرج منها منتصرًا ولم يرضخ لها، بل واجهها بكلّ صبر وقوة وإيجابية، ليكون قدوةً يُحتذى بها.

فلنقتدِ بعزيمة عبدالله وتفاؤله في الحياة. هناك دائمًا بصيص أمل يلوح في الأفق، وهناك حياةٌ تنتظرنا لنعيشها لحظةً بلحظة، فلماذا نهدرها بالحزن واليأس؟

لا تسمحوا لأيّ شيءٍ بأن يكسركم! ❤️

وفي نهاية مقالنا عن مرض عبدالله سعودي ريبورترز، خوضوا هذا الاختبار لنكتشف مدى معرِفتكم بتوأم اليوتيوب الكوميديّ المرِح سعودي ريبورترز واكتشفوا أيضًا أجمل اغاني يوتيوبرز.

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


التعليقات

للتعليق، إنشاء اختبارات، كتابة مقالات، والعديد من المفاجئات، اشتركوا من هنا!

اترك تعليقا

أكثر المقالات قراءة

إختبارات شائعة