كيبوب كراش: هكذا غيّرني عالم الكيبوب… فهل أثّر فيكم مثلي؟ 😍

7azarfazar-picture
من كتابة

شاركوا المقال

مرحباً بكم يا أصدقاء! معكم دينا، أغلبكم يعرفني من اختبارات الكيبوب… وفي فقرة “كيبوب كراش”، سوف أخبركم عن كلّ آرائي ومغامراتي في عالم كوريا الجميل. ترقّبوا كيبوب كراش كل سبت معي أنا على حزر فزر. جاهزون؟ يلا!

عالم الكيبوب رائع وغريب! 😍

كلّنا نمرّ في مراحل تغيّر تفكيرنا ومعتقداتنا، لكنني لم أعتقد أنّ عالم الكيبوب سيكون من إحدى هذه المراحل المُهمّة!

إذ إنني أتذكر كيف كنتُ أفكّر في الكثير من الأمور سابقًا، وكيف أصبحتُ أفكّر بها الآن.

لذلك قررتُ مشاركتم بعض الأفكار التي تغيّرت بعد دخولي عالم الكيبوب الواسع!

١. حُبّ الأغاني المُختلفة 🎶

منذ طفولتي وأنا أستمع إلى الأغاني الإنجليزية، والفرنسية، والعربية. وعندما دخلتُ الجامعة وبدأتُ بتعلم اللغة الإسبانية، دخلت الأغاني الإسبانية أيضًا إلى لائحة الموسيقى الخاصة بي.

لكنني لم أُفكر يوماً أنني قد أستمع إلى الأغاني الكورية التي لا يُمكنني فهمها أو حتى إعادة غنائها…

لكن تبين لي في ما بعد أن اختلاف اللغة لا يُشكل عائقًا أمام حُب الموسيقى. ✖️

فأغاني الكيبوب جذابة جداً ولا يُمكن مقاومتها. ألا تعتقدون ذلك؟

٢. تقبّل اختلاف الثقافات ✌️

يشمل عالم الكيبوب ثقافةً مُختلفة عن عالمنا. ففي عالم الكيبوب، يرتدي الآيدولز الشباب ملابس غريبة، منها التنانير والملابس القصيرة على البطن وغيرها.

ففي عالمنا العربي، لا أحد يتقبل هذا النوع من الملابس على الرجال، لكن عند التعرّف إلى عالم الكيبوب تتغيّر هذه الأفكار.

فأنا لم أتوقع يوماً أنني سأرى شابًا يلبس هكذا، أو يضع المكياج.

 لكن عندما بدأتُ أتعمّق في عالم الكيبوب، اكتشفتُ أن اختلاف الثقافات جميلٌ ويجعلني شخصًا مُنفتحًا ومُثقفًا أكثر!

٣. التعبير عن رأيي بحرية 💬

عالم الكيبوب من أكثر الأماكن التي يُمكن التعبير فيها عن الأفكار.

فمثلاً، لم تتردّد فرقة بتس يوماً في دعمها للعديد من القضايا التي ما زالت تُعتبر مثيرةً للجدل في الكثير من البلدان.

فمن خلال عالم الكيبوب، تعلّمتُ أن أُعبّر عن رأيي بحرية، ومن دون خوف.

وتعلّمتُ أيضاً أنني كاملة، وعلى من يحبّني أن يحبّني كما أنا! 👌

٤. كوني مُختلفة لا يعني أنني على خطأ 👍

كلنا مررنا بتجربة معيّنة مثل أن يسخر منا الناس لأننا نُحب الكيبوب أو الكيدراما.

لكن عالم الكيبوب رغم اختلافه عن عوالم الموسيقى الأُخرى محبوبٌ كثيرًا من جميع أنحاء العالم.

لذلك فهمتُ أن كوني مُختلفة لا يعني أنني على خطأ، بل يجعلني مميّزة عن غيري. 😍

كانت هذه بعض الأفكار التي تغيّرت في حياتي بسبب عالم الكيبوب والآيدولز، وأنا مُمتنة لهذا التغيير الجميل!

والآن أخبروني..

وهذا كان مقال “كيبوب كراش” لليوم! لا تحزنوا يا أصدقاء فهذه الفقرة لم تنتهِ بعد… سأعود لكم كل سبت بقصص جديدة وممتعة أعرّفكم من خلالها على أجمل ما في عالم الكيبوب. 

إذا أحببتم مدونتي، أقترح عليكم قراءة مدونة ستراي كيدز ومدونة علاقة في وجينيوترقبوني إذاً كل سبت على حزر فزر مع فقرة كيبوب كراش!

خصومات خاصة للأصدقاء

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


التعليقات

للتعليق والتفاعل مع الأصدقاء، اشتركوا من هنا!

اترك تعليقا

20 تعليق

  1. لا أعلم لماذا كنت أكره BTS ولكن عندما زاد التنمر علي …قررت التعرف عليهم …فبدأت في حب نفسي…. أرجوا أن تنزلوا اختبار عن فرقة بلاك بينما وتكون الأسئلة طويلة شوي …🫐🎀🎀

  2. اني متلك يالضبط نفس الاشياء يلي اتغيرت في وبالاخص بتس تعلمت منهم حاجات كتييير اوي واتغيرت ٣٦٠° وكل واحد فيهم علمني حاجه مختلفه يعني مثلا ومن اكثرهم الثقه بالنفس والتفاؤل والشجاعه وكتيير والحاجات دي اللي خلتني احب الكيبوب اكتر 😍🤗🤗😊😊

×

نستخدم مكتبة خارجية هنا، الأفضل البحث باللغة الإنجليزية

أكثر المقالات قراءة

إختبارات شائعة