“جوني بوفراحات” أصغر ملياردير عِصامي في بريطانيا، والمفاجأة أنه عربيّ الأصل😮

شاركوا المقال

عمره 26 عام وثروته 4.1 مليار جنيه استرليني، شاهدوا أغنى شاب في بريطانيا

“جوني بوفراحات” هو اسم أصغر ملياردير في بريطانيا، ويبلغ من العمر 26 عامًا فقط، ويملك ثروة تصل إلى 4.1 مليار جنيه إسترلينيّ، جعلته يحصل على لقب أصغر ملياردير عصاميّ في بريطانيا، ويرجع الفَضل في كل هذه الثروة إلى إصابته بمرض يصيب جهاز المناعة وانتشار فيروس كورونا.

تطبيق هوبين للمؤتمرات🤳

جاءت هذه الثروة عندما طَوّر “جوني بوفراحات” تطبيق “هوبين” وهو تطبيق مُتخصّص في صُنع المؤتمرات عن بعد. 

ولذلك وقتما انتشر فيروس كورونا وقررّت المملكة المُتحدة الحظر الإجباري على كل المواطنين، أدّى ذلك إلى غلق الشركات لمقرّات العمل، ولكن هذا لم يُسبّب انقطاعًا في الأعمال، بل بدأ رواد الأعمال في طرق بديلة لإدارة شركاتهم. 

وكان تطيق “هوبين” أفضل التطبيقات المُتاحة، ازداد الإقبال على هذا التطبيق لتنظيم مُقابلات العمل والمؤتمرات بين الموظّفين والمديرين من المنازل.

من طَريح للفراش إلى أغنى شابّ في بريطانيا 😍

جاءت فكرة البرنامج ل”بو فراحات” عندما كان طريح الفراش عام 2018 بسبب معاناته من مرض يُصيب جهاز المناعة، فقرّر أنْ يبدأ في برمجة هذا التطبيق فورًا، وكانت فكرته هي السماح ببث المؤتمرات بصورة مُباشرة عن طريق اتصال الإنترنت، مع إمكانية تواصل الموظفين مع المُحاضِر ومع بعضهم البعض.

وحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، الحجر الصحي كان أهم أسباب لاستخدام الموظفين لتطبيق “هوبين” للتواصل فيما بينهم، مما جعل قيمة تطبيق هوبين تصل إلى 4.1 مليار جنيه إسترليني، ليتحول هذا الشاب إلى أغنى عِصاميّ في بريطانيا.

من هو أصغر ملياردير عصامي في بريطانيا؟ 😎

ولد جوني بوفراحات من أب وأم لبنانيين انتقلا إلى أستراليا هربًا من الحرب الأهلية، ثم انتقلت العائلة مرة أخرى إلى لوس أنجلوس ثم افترق “جوني بوفراحات” وأهله، حيث ذهب هو ليدرس الهندسة الميكانيكية في بريطانيا، وقصد الأهل دبي للعمل.

الكثير من الشباب يُرجعون سبب فشلهم إلى ظروف الحياة، ولكنّ جوني بوفراحات لم يكن منهم ، بل استغل فترة بقائه في الفراش، ليؤسس مشروعًا جعله من أنجح الشباب في العالم،ويدل هذا أنّكم تستطيعون القيام بما هو أفضل .

هل فكّرتم يومًا ما في فكرة تطبيق لاحتياج معيّن أو مشروع مجنون، و بقيت أفكاركم حبيسة حتى يومنا هذا؟ يمكنكم مشاركتنا في التعليقات ولعلنا نتمكن من مساعدتكم.

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


التعليقات

أكثر المقالات قراءة